"الموساد" يكشف عن آخر رسالة لإيلي كوهين قبل إعدامه
إيلي كوهين

صورة: "الموساد" يكشف عن آخر رسالة لإيلي كوهين قبل إعدامه

الإعلام العبري |

ترجمة عاجل فلسطين| كشف رئيس الموساد، ديدي برنياع اليوم الاثنين، عن آخر رسالة نشرها الجاسوس إيلي كوهين قبل إعدامه في سوريا.

ونشر برنياع خلال حفل في هرتسيليا لأول مرة عن آخر "برقية"، أرسلها إيلي كوهين قبل كشفه وإعدامه.

وقال إن "كوهين أرسل في يوم 19 يناير 1965 برقية تُفيد عن انعقاد اجتماع بين هيئة الأركان السورية مساءً بمشاركة الرئيس السوري أمين الحافظ"، حيث كُتب أعلى البرقية أنها سرية للغاية.

وقال رئيس الموساد برنياع" لقد كان إيلي من أفضل جنود الموساد، وهو مصدر إلهام للجنود من بعده ولكافة عناصر الموساد، لأننا نتعلم منه معنى الصهيونية والتضحية".

 يُشار إلى أن إيلي كوهين أقام علاقات وثيقة مع نخبة المجتمع السياسي والعسكري في سوريا، وكشفت سلطات مكافحة التجسس السورية في نهاية المطاف عن مؤامرة التجسس، واعتقلت وأدانت كوهين بموجب القانون العسكري وحكمت عليه بالإعدام في عام 1965 بساحة المرجة في دمشق.

"الموساد" يكشف عن آخر رسالة لإيلي كوهين قبل إعدامه

البرقية التي أرسلها كوهين قبيل كشف أمره

رابط مختصر