كوخافي يتحدث عن تفاصيل تدمير حماس وقادة الجهاد وعمليات الضفة
قصف إسرائيلي على قطاع غزة

كوخافي يتحدث عن تفاصيل تدمير حماس وقادة الجهاد وعمليات الضفة

الإعلام العبري |


ترجمة خاصة عاجل فلسطين| تحدث رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي، عن تدمير أنفاق حماس والقضاء على قادة الجهاد الإسلامي وعن عمليات الضفة المتواصلة.

وبحسب موقع "سيروجيم" العبري، فقد قال كوخافي اليوم  أن طيران الجيش دمّر أكثر من 100 كم من أنفاق حماس خلال عدوان عام 2021 الماضي.

وزعم أنه الهدوء الحاصل في غزة هو نتيجة للضربة القاصمة لحماس في الحرب، حيث أن حماس طلبت وقف الحرب عليها في اليوم الثالث للعملية، لكن إسرائيل رفضت العرض حتى تُنهي كافة أهدافها.

وأشار إلى أن هذا العام مع قطاع غزة هو الأهدأ منذ 15 عاماً بفضل الضربات التي تعرضت لها حماس، مشدداً على أن هذا الهدوء غير معروف كم سيستمر.

وتطرق كوخافي إلى العدوان الأخير على حركة الجهاد الإسلامي في أغسطس الماضي، حيث قال "خلال 55 ساعة قضينا على قائد المنطقة الشمالية وقائد المنطقة الجنوبية في حركة الجهاد، والجهاد أصبحت مع حماس في سياسة الهدوء".

وأضاف أنه "اذا استمر الهدوء حتى شهر أبريل القادم، فسيكون هذان العامان هما الأكثر هدوءً مع قطاع غزة".

واما عن الضفة الغربية فقد أوضح أنه "خلال العام المنصرم أحبطت إسرائيل 400 عملية، لكن لا يمكننا منع كل العمليات".

وأضاف "على المستوى الشخصي أشعر بألم كبير عند تنفيذ كل عملية، لكن على المستوى المهني فهذا فشل يجب معالجته".

وأشار إلى أن المئات من عناصر الجيش يعملون كل ليلة في الضفة الغربية على اعتقال أشخاص، وهذا ما يمنع وقوع العمليات".

رابط مختصر