استشهاد مواطن بزعم تنفيذ عملية طعن في رام الله
قوات الاحتلال في الضفة الغربية

بالفيديو و الصور: استشهاد مواطن بزعم تنفيذ عملية طعن في رام الله

الإعلام العبري |

ترجمة عاجل فلسطين|أطلق جيش الاحتلال صباح اليوم الأحد، النار على فلسطيني قرب رام الله بزعم تنفيذ عملية طعن.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد مواطن أربعيني برصاص الاحتلال قرب سلواد في رام الله.

وقالت صحيفة يديعوت أحرنوت، إن عناصر الجيش الإسرائيلي أطلقوا النار على فلسطيني اقترب منهم بسكين بالقرب من مستوطنة عوفرا قرب مدينة رام الله في الضفة الغربية.

وأضافت الصحيفة أن حالة الفلسطيني خطيرة، فيما لم يُصب أي جندي بخدش.

وزعمت الصحيفة أن الحادث وقع أثناء رشق القوات الإسرائيلية بالحجارة، ومن ثم نزل الفلسطيني من سيارته وهو مسلح بالسكين واقترب من الجنود.

فيما ذكرت مصادر لوكالة "وفا" أن جنود الاحتلال أطلقوا النار على المواطن أحمد حسن كحلة (45 عامًا)، بعد مشادات كلامية، حيث أنزلوه من سيارته وأطلقوا عليه النار من مسافة صفر.

ونُقل المواطن عقب إطلاق النار عليه إلى مستشفى فلسطيني الطبي في رام الله مصاباً بجروح خطيرة، حيث تم الإعلان عن وفاته متأثراً بإصابته.

وأظهرت لقطات مصورة عراك بالأيدي بين جنود الاحتلال والمواطن قبل إطلاق النار عليه وقتله.

استشهاد مواطن بزعم تنفيذ عملية طعن في رام الله

استشهاد مواطن بزعم تنفيذ عملية طعن في رام الله

أحمد حسن كحلة (45 عامًا)

رابط مختصر