أيام متوترة وزيادة نشر منظومة القبة الحديدية حول قطاع غزة واستعدادات لتوجيه ضربة
القبة الحديدية

أيام متوترة وزيادة نشر منظومة القبة الحديدية حول قطاع غزة واستعدادات لتوجيه ضربة

الإعلام العبري |

ذكرت صحيفة "يسرائيل هيوم" مساء اليوم الاثنين 25/4/2022، أن الجيش سيزيد من أعداد منظومة القبة الحديدية حول قطاع غزة خلال الأيام القليلة المتبقية لشهر رمضان.

وأوضحت الصحيفة أن المؤسسة العسكرية الإسرائيلية تستعد لأسبوع معقد للغاية على حدود قطاع غزة وفي الضفة الغربية، وذلك قبل أيام صهيونية ستُعقد قريبًا وعلى خلفية اقتراب نهاية شهر رمضان.

وأكدت الصحيفة استمرار الانتشار المتزايد لمنظومة القبة الحديدية حول قطاع غزة خلال الأيام المقبلة.

فيما يستعد الجيش الإسرائيلي لردود كبيرة ضد قطاع غزة في حالة استمرار إطلاق الصواريخ، حسب قول الصحيفة.

وقالت أن الجيش يواصل تعزيز وحشد قواته في الضفة الغربية قبل ليلة القدر التي سيحييها المسلمون خلال الأيام المقبلة، كما أن الجمعة القادمة ستكون آخر جمعة في شهر رمضان ويوم الأحد أو الاثنين سيكون عيد الفطر.

وفي وقت لاحق، ستحتفل إسرائيل بعيد الاستقلال، بالتوازي مع الاحتفال بيوم النكبة للفلسطينيين، وفي غضون أسابيع قليلة سيقام أيضًا يوم القدس، حيث سيتم تنظيم مسيرة العلم الإسرائيلية هناك.

وأشارت الصحيفة العبرية، أنه وعلى خلفية هذه الأيام التي تتسم بتوتر شديد، فقد أجرى وزير الجيش الاسرائيلي بيني غانتس أمس تقييما للوضع في القيادة الجنوبية قال  في ختامه "للأسف، هناك من أمسك بالحجارة وزجاجات المولوتوف بدلاً من الكتب المقدسة. إسرائيل تعمل ضدهم وفي نفس الوقت تسمح بحرية العبادة. وفي الايام الاخيرة اطلقت المنظمات الارهابية في غزة الصواريخ على الاراضي الاسرائيلية وحركة حماس مسؤولة عن ذلك" حسب قوله.

وأضاف "إسرائيل هي أقوى دولة في المنطقة. سنستمر في إظهار الكرم المدني والاقتصادي فقط إذا تم الحفاظ على الاستقرار الأمني".

رابط مختصر