الجيش الإسرائيلي يستعد لاحتمال تنفيذ المزيد من العمليات "الفدائية"
منفذ عملية بئر السبع

الجيش الإسرائيلي يستعد لاحتمال تنفيذ المزيد من العمليات "الفدائية"

الإعلام العبري |

ذكرت إذاعة الجيش الاسرائيلي مساء اليوم الأحد 8/5/2022، أن الجيش يخشى من تنفيذ عمليات فدائية فلسطينية ضد أهداف إسرائيلية مختلفة.

ونقلت الإذاعة عن مصدر عسكري قوله ان الجيش الإسرائيلي يستعد لاحتمال شن مزيد من العمليات الفدائية المُقلدة والمُلهمة، مشدداً أن موجة العمليات هذه ستستمر.

وأوضح أن أذرع الجيش الإسرائيلي رفعت من مستوى التأهب في أعقاب اعلان الجيش عن مناورة باسم "عربات النار" استعدادًا لشن هجوم عسكري محتمل.

وأضافت ان المستوى السياسي في إسرائيل يُقدر إلى عدم وجود يد موجهة وراء سلسلة العمليات التي أودت بحياة 19 اسرائيلياً، وأن من المتفق عليه أنه لا يوجد انتماء تنظيمي للمنفذين وأن السنوار نفسه ليس مسؤولاً بشكل مباشر عن العمليات.

وشرحت أن الدافع وراء تنفيذ العمليات هو التعصب الديني وما يحدث خلال وبعد صيام رمضان في المسجد الأقصى المبارك.

لذلك توصلت القيادة السياسية إلى استنتاج مفاده أنه يجب فرض ثمن ووضع ردع، ومن ناحية أخرى يجب عمل كل شيء لمنع الهجمات.

والمفهوم أن موجة العمليات ستستمر لبعض الوقت ولا توجد حلول سحرية للقضاء عليها، حسب قولها.

.وحسب موقع "واللا"  فإنّ مناورة "عربات النار" الضخمة والخاصة بهيئة  الأركان العامة ستبدأ غدا، وذلك بعد أن تم تأجيلها العام الماضي بسبب عملية "حارس الأسوار" على غزة.

رابط مختصر