اسرائيل تعترض طائرات مُسيرة لحزب الله فوق منصة غاز بحرية
اعتراض طائرات مُسيرة

اسرائيل تعترض طائرات مُسيرة لحزب الله فوق منصة غاز بحرية

الإعلام العبري |

ذكرت القناة 12 الاسرائيلية مساء اليوم السبت 2/7/2022، عن اعتراض اسرائيل لطائرات مُسيرة تابعة لمنظمة حزب الله فوق منصة الغاز الاسرائيلية "كاريش" على الحدود اللبنانية الاسرائيلية.

ووفق القناة، فقد اعترض الجيش الإسرائيلي اليوم، ثلاث طائرات بدون طيار تابعة لحزب الله فوق البحر الأبيض المتوسط ​​اليوم وهي تحلق من لبنان باتجاه منصة الغاز "كاريش" التي بدأت التنقيب قبل أسبوعين.

وأوضحت القناة أن الطائرات الثلاث تم اعتراض واحدة منهن بواسطة طائرة مقاتلة انطلقت من من قاعدة رمات ديفيد الجوية في شمال اسرائيل، فيما تم اعتراض الأُخريات بواسطة صواريخ "باراك" من على ظهر سفينة موجودة في البحر، مؤكدةً ان هذا أول اعتراض عملي من نوعه.

وقالت أن الطائرات تتبع لمنظمة حزب الله وقد تم إطلاقها ظهر اليوم باتجاه منصة الغاز من الأراضي اللبنانية ووصلت الى المياه الاقتصادية لإسرائيل.

وتبنت منظمة حزب الله  العملية في بيان صحفي نُشر على الانترنت مساء اليوم بعد ساعات من عملية الإطلاق، حيث جاء فيه "بعد ظهرِ اليوم السبت في ٢/٧/٢٠٢٢ قامت مجموعة الشهيدين جميل سكاف ‏ومهدي ياغي باطلاق ثلاثِ مسيراتٍ غير مسلحةٍ ومن أحجامٍ مختلفة باتجاه ‏المنطقة المتنازع عليها عند حقل كاريش للقيام بمهامٍ استطلاعية، وقد انجزت ‏المهمة المطلوبة وكذلك وصلت الرسالة".

وأشارت القناة أن الطائرات تم الكشف عنها بواسطة أنظمة الكشف المُبكرة ومراقبتها طوال رحلتها من قبل وحدة التحكم الجوي، حيث تمت عملية الاعتراض في تمام الساعة الرابعة عصر اليوم.

من جانبه قال وزير الجيش الاسرائيلي بيني غانتس "ستواصل إسرائيل الدفاع عن أصولها الاستراتيجية، وحزب الله يقوض كافة الجهود المبذولة لإقامة حدود بحرية ضرورية لاقتصاد لبنان ومواطنيه".

وتشير التحقيقات العسكرية الاسرائيلية الأولية أن الطائرات المُسيرة لم تشكل تهديداً حقيقياً خلال تحليقها،  حتى لحظة اعتراضها فوق البحر الأبيض المتوسط.

وقالت شركة إنرجيان، التي تدير منصة الغاز "كاريش" ، إن منصة الحفر البحرية آمنة وأن روتين العمل فيها لم يتأثر بالطائرات المُسيرة.

  وأضافت الشركة "تعرب الشركة كعادتها عن ثقتها الكاملة في دولة اسرائيل والمؤسسة الأمنية".

رابط مختصر