بن غفير يُصدر أوامر "عقابية" جديدة عقب استشهاد خضر عدنان
سجن عوفر

بن غفير يُصدر أوامر "عقابية" جديدة عقب استشهاد خضر عدنان

الإعلام العبري |

ترجمة حصرية عاجل فلسطين| أصدر وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير، اليوم الثلاثاء، قرارات جديدة بحق الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.

وقالت صحيفة يديعوت أخرنوت، إن بن غفير عقد مع ممثل إدارة مصلحة السجون كاتي بيري، اجتماعاً أمنياً خاصاً عقب ارتقاء خضر عدنان.

وأكدت الصحيفة أنه وفي نهاية تقييم الأوضاع تقرر رفع مستوى حالة التأهب في السجون وإغلاق الزنازين لدخول أو خروج الأسرى بهدف منع أي أعمال عنف، حسب قولها.

كما أمر بن غفير إدارة مصلحة السجون بإبلاغ الأسرى أنهم إذا قرروا تنفيذ إضراب عن الطعام أو قاموا بأي أعمال عنيفة، فسيتم حرمانهم من المخصصات والتسهيلات اليومية في السجن.

وقال بن غفير، إن "التعليمات لإدارة مصلحة السجون هي عدم التسامح مطلقا مع الاضراب عن الطعام والأعمال العنيفة في السجون، ولن نقبل أي أعمال عنف".

وأضاف: "إذا حاول الأسرى في السجون استخدام العنف فعلى إدارة مصلحة السجون التصرف بشكل صارم وتقليص التسهيلات اليومية التي تلقوها في السنوات المنصرمة".

رابط مختصر