كيف تناول الإعلام الاسرائيلي تصريح القسام حول الأسرى الإسرائيليين؟
الأسرى الإسرائيليين في غزة

كيف تناول الإعلام الاسرائيلي تصريح القسام حول الأسرى الإسرائيليين؟

الإعلام العبري |

تهافتت عدد كبير من المواقع الإسرائيلية مساء اليوم الأحد 31/7/2022، على تحليل تصريحات الناطق باسم كتائب القسام أبو عبيدة حول حديثه عن الجنود الإسرائيليين الأسرى المحتجزين في قبضته في قطاع غزة.

وقال موقع سيروجيم، أنه ومنذ صباح اليوم والمتحدث باسم حماس ينشر تغريدات على تويتر عن إعلانه  أنه سينشر تصريح بخصوص الجنود الأسرى شاؤول أورون  وهدار غولدين مع هاشتاق "حكومتكم تكذب".

وقالت القناة السابعة العبرية، أن وضع القسام لهاشتاق "حكومتكم تكذب" هو محاولة لتقويض المعلومات المتعلقة بمصير الإسرائيليين التي تحتجزها حماس والمفاوضات غير المباشرة الجارية لعودتهم إلى إسرائيل في إطار صفقة تبادل.

ونقلت صحيفة يديعوت أحرنوت عن مسؤول إسرائيلي قوله "علينا ألا نقع في استفزازات حركة حماس، لأن هذا عار علينا".

وزعم المسؤول الإسرائيلي أن حماس "أصبحت يائسة من عدم الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين".

وقالت ذات الصحيفة أن هذه محاولة أخرى من حماس للضغط على إسرائيل للترويج لصفقة تبادل أسرى، بعدما نشرت قبل حوالي شهر مقطع فيديو ظهر فيه الأسير الإسرائيلي هشام السيد وهو يرقد على سرير ومتصل بجرة أكسجين.

وقالت مصادر عسكرية إسرائيلية لموقع "واللا" إن نشر القسام لهذه التصريحات في هذا التوقيت يُشير إلى الحالة التي تتعرض لها حماس من ضغوطات.

وذكر الموقع أن تصريحات القسام تأتي على خلفية المسيرة التي خططت لها عائلة الجندي الأسير هدار غولدين من شمال تل أبيب إلى حدود قطاع غزة في الذكرى الثامنة لاختطافه هو وشاؤول أرون.

وقال مصدر أمني إسرائيلي لقناة كان، إن "إعلان حماس نابع من الإحباط ورغبتها في التأثير على الجمهور الإسرائيلي قبل الإنتخابات، اسرائيل تعمل بكل قوتها على إرجاع الأسرى الإسرائيليين إلى بيوتهم".

رابط مختصر