قناة عبرية: تفاصيل اغتيال المطارد ابراهيم النابلسي في نابلس لحظة بلحظة
اغتيال المطارد ابراهيم النابلسي

قناة عبرية: تفاصيل اغتيال المطارد ابراهيم النابلسي في نابلس لحظة بلحظة

الإعلام العبري |

نشرت القناة 12 الاسرائيلية اليوم الثلاثاء 9/8/2022، التفاصيل الكاملة لاغتيال ابراهيم النابلسي من لحظة وصول المعلومات للجيش الاسرائيلي حتى لحظة اطلاق الصواريخ عليه.

وكشفت القناة العبرية أن الشاباك وصلت له معلومات خلال الليل عن الشقة التي يختبئ فيها المطلوب ابراهيم النابلسي، وبعدها تحرك الجيش الاسرائيلي للمكان واستمرت الاشتباكات مع النابلسي لمدة 3 ساعات أُطلق خلالها صاروخ، مما أدى لسقوط المكان المحصن عليه ومقتله.

خطوات عملية اغتيال ابراهيم النابلسي في نابلس

الخطوة الأولى: كان النابلسي خلال الأيام المنصرمة يتنقل بين عدة شقق للاختباء بها في بلدة القصبة بمدينة نابلس، وسط مساعدة من مرافقيه وأصدقائه، مما صعَب على الجيش الإسرائيلي تحديد مكانه.

الخطوة الثانية:  خلال الليلة الماضية (الاثنين الثلاثاء) تلقى الشاباك معلومات حول وجود النابلسي وكان من الضروري التخطيط لعملية سريعة وخاطفة، وبعدها قامت عناصر من اليمام والشاباك بكل هدوء بالتنكر بزي وسيارة مدنية للوصول الى المكان الذي يتواجد به النابلسي ومحاصرته جزئياً قبل هروبه.

الخطو الثالثة: بعد تحقق الشاباك من وجود النابلسي داخل المنزل، أعطى الموافقة على تنفيذ العملية وفي هذه المرحلة تم استدعاء قوات كبيرة للمنطقة ومحاصرة المنزل.

الخطوة الرابعة: أثناء محاصرة المنزل، سجَل النابلسي وصيته الأخيرة قبل اغتياله بلحظات قائلاً "أنا أحبك يا أمي وأنا الان شهيد وأطلب منكم عدم إلقاء أسلحتكم".

الخطوة الخامسة: في هذه اللحظة قرر الجيش تنفيذ أمر "طنجرة الضغط" القاضية بالإطباق على الهدف والتخلص منه، وقام بالمناداة على النابلسي لتسليم نفسه، لكنه رفض وبدأ بإطلاق النار على الجنود، وردوا بإطلاق النار عليه واطلاق 4 صواريخ (مضاد للدبابات) فانهار المنزل عليه وفي هذه اللحظة أعلن الجيش اغتيال النابلسي وشخص آخر كان معه على صلة بخلية تتبع للجهاد الإسلامي، كما حدث تبادل لإطلاق النار خارج المنزل مع مسلحين آخرين وصلوا إلى المكان.

الخطوة الأخيرة: من لحظة اطلاق النابلسي النار على الجيش الاسرائيل والذي استمر لمدة 3 ساعات، أرسل الجيش أحد الكلاب للمنزل المحاصر به، لكن النابلسي ومن معه قاموا بقتله.

رابط مختصر