تعزيز الحراسة حول مسؤول إسرائيلي بعد تهديدات كتائب شهداء الأقصى
تهديدات كتائب شهداء الأقصى

تعزيز الحراسة حول مسؤول إسرائيلي بعد تهديدات كتائب شهداء الأقصى

الإعلام العبري |

قررت الشرطة الإسرائيلية مساء اليوم الاثنين 3/10/2022، تعزيز الحراسة المشددة حول رئيس مستوطنات الضفة الغربية يوسي داغان، بعد تهديدات مصورة أطلقتها كتائب شهداء الأقصى ضده.

وذكرت القناة 12 الإسرائيلية، أن الشرطة حددت مستوى التهديد ضد داغان بالسادس، ونتيجة لذلك، سيتم تعزيز محيط منزله بكاميرات أمنية ومرافق شخصي خلال تواجده خارج المنزل، بعد التهديدات التي أطلقتها كتائب الأقصى والتي تتضمن وضع داغان كهدف للقنص ومذيلة بعبارة "نحن ننتظركم".

وظهر داغان يوم أمس في مقطع مصور وهو يحمل مسدس ويُطلق النار، بعدما تعرض هو وعدد من المستوطنين والجنود لعملية إطلاق نار من قبل مقاومين قرب مستوطنة إيتمار في نابلس.

وكان المستوطنون قد خرجوا بحماية جنود الاحتلال للتظاهر، تنديداً بعمليات إطلاق النار المستمرة ضدهم في مناطق الضفة الغربية، فتعرضوا لإطلاق نار وأصيب أحد الجنود في ساقه وفق جيش الاحتلال.

رابط مختصر