شهيد برصاص الاحتلال شمالي رام الله
استشهاد الفتى مهدي لدادوة

شهيد برصاص الاحتلال شمالي رام الله

الضفة الغربية |

استشهد الشاب مهدي لدادوة البالغ من العمر17 عاما، وأصيب مواطن آخر بالرصاص الحي، في قرية المزرعة الغربية، شمال غرب رام الله، أمس الجمعة، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت مصادر صحفية أن قوات الاحتلال أصابت شابا بالرصاص في الصدر، وآخر في الفخذ، خلال المواجهات التي اندلعت  في قرية المزرعة الغربية، عندما حاول أهالي البلدة منع المستوطنين من اقتحام منزل المواطن محمد صالح شريتح.

وأضافت أنه تم نقل المصابين إلى المستشفى، حيث أعلن الأطباء عن استشهاد أحدهما وهو الفتى لدادوة.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر، بأن طواقمها تعاملت مع 50 إصابة خلال مواجهات المزرعة الغربية.
 

رابط مختصر