"دبور" يفتتح أعمال المؤتمر السابع لرابطة أطباء الاسنان في لبنان
المؤتمر السابع لرابطة أطباء الاسنان الفلسطينيين في لبنان

"دبور" يفتتح أعمال المؤتمر السابع لرابطة أطباء الاسنان في لبنان

أخبار فلسطين |

افتتح سفير دولة فلسطين في لبنان أشرف دبور، اليوم، أعمال المؤتمر السابع لرابطة أطباء الاسنان الفلسطينيين في لبنان تحت اسم "دورة الشهيدين الدكتور خالد زغموت والدكتور وسيم طه" في مقر السفارة الفلسطينية.

وحضر حفل افتتاح المؤتمر، أمين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان فتحي ابو العردات، وأمين سر حركة فتح اقليم لبنان حسين فياض، ورئيس الرابطة في لبنان الدكتور حسن الناطور، وقادة وممثلي فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان، والاتحادات والنقابات والمنظمات واللجان الشعبية والمكاتب الحركية والهلال الاحمر الفلسطيني.

وأكد الناطور ان الرابطة حققت العديد من الانجازات منذ تأسيسها ونالت اعتراف مختلف الاتحادات العربية والدولية، مشيراً الى الظروف الحياتية الصعبة التي يمر بها الطبيب الفلسطيني نتيجة حرمانه من ممارسة مهنته كطبيب اسنان بشكل خاص والفلسطيني بشكل عام.

واستنكر الناطور الهجمة والتهديدات الاسرائيلية التي يتعرض لها شعبنا وقيادتنا الثابتة على الثوابت، مشدداً على ان أهلنا في فلسطين وفي القدس خاصة، يتصدون ويدافعون عن مقدساتنا وعن وجودهم رغم الاجراءات التعسفية الاسرائيلية.

بدوره، أكد ابو العردات ان انعقاد المؤتمر دليل على الاستمرارية في العمل والجهد الذي يبذل من اجل ان يتطور دور هذه الرابطة في إطار منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني.

كما بين أن الاتحادات والنقابات والروابط هي الشريحة الأوسع في شعبنا الفلسطيني وكل يناضل من موقعه ليكتمل المشهد النضالي بأبهى صوره، مؤكداً على تشجيع عقد المؤتمرات لتجديد الروح داخل الاتحادات والروابط.

واكد أن الإرث النضالي لمفجري ثورتنا ما زال موجوداً وحاضراً، لافتاً الى قوة شعبنا بوحدته الوطنية وتعدد الفصائل والاحزاب بعيداً عن فتاوى الاحتراب والتحريض.

واشاد ابو العردات بقرار وزير التربية اللبناني عباس الحلبي بتخصيص حصة دراسية بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني ويوم المعلم العربي في مقاومة التطبيع، واصفاً القرار بالموقف النبيل والقومي والعروبي.

رابط مختصر