ألمانيا تُسقط دعوى قضائية كانت مرفوعة ضد الرئيس محمود عباس
الرئيس محمود عباس

ألمانيا تُسقط دعوى قضائية كانت مرفوعة ضد الرئيس محمود عباس

أخبار فلسطين |

أعلن الادعاء الالماني لولاية برلين، أمس الاثنين، رد شكوى كانت مرفوعة بحق الرئيس محمود عباس، من قبل ناشط مؤيد للاحتلال، بدعوى انكار الهولوكوست والتحريض، والتي يعتبرها القانون الألماني مخالفة.

وفي سابقة هامة، قرر الادعاء الألماني في معرض شرح أسباب رد الشكوى، أن "الهدف الوحيد الذي اراد الرئيس عباس تحقيقه هو تسليط الضوء على الجرائم التي يرتكبها الجيش الاسرائيلي والظلم الذي يتعرض اليه شعبه"، وبالتالي قرر الادعاء بعدم وجود اساس قانوني للشكوى، ولا يوجد اي دليل على التحريض على الكراهية التي ادعتها الشكوى، وهو ما يعتبره القانون الالماني مخالفة جنائية.

وفي هذا السياق، رحب وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، بإسقاط المدعي العام لولاية برلين، الدعوى المرفوعة ضد السيد الرئيس.

وقال الرئيس “عباس” حينها إنه “منذ عام 1947 ارتكبت إسرائيل 50 مجزرة 50 مذبحة.. 50 هولوكوست”.

رابط مختصر